ساكنة تامنصورت تشتكي “تلوث ماء الشرب”


اشتكت ساكنة وفعاليات حقوقية بتامنصورت، إقليم مراكش، مما أسمته بـ”الوضعية الكارثية للخدمات” التي يقدمها المكتب الوطني للماء والكهرباء، بسبب الانقطاعات المتكررة للماء وتغير لونه ورائحته ومداقه.

وقالت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، إن ساكنة مجموعة من أشطر مدينة تامنصورت، بجماعة حربيل، تفاجأت خلال الفترة الماضية بتغير لون الماء ورائحته ومداقه، كما عبرت عن استيائها من ذلك، وخشيتها من تداعياته الصحية.

- إشهار -

وعبرت الساكنة، حسب فرع الجمعية بمراكش المنارة، عن توجسها من خطر التلوث، ومن المخاطر التي يمكن أن يخلفها ذلك، على الصحة العامة للمواطنين والمواطنات.

وطالبت الجمعية، ضمن بيان يوم أمس، من المكتب الوطني للماء والكهرباء قطاع الماء بتقديم توضيح على ما يقع خلال الفترة الماضية، لهذه المادة الحيوية ومدى انعاكاساتها على الأمن الصحي والغذائي للمواطنين.

ودعت الجمعية المكتب الوطني، وكل الجهات المعنية، إلى التواصل الدائم مع الساكنة لتبديد توجساتها، والافصاح عن المعلومة وتقاسمها وتعميمها عبر حملات إعلامية وبكل الوسائل المتاحة، خاصة وأننا نعيش على وقع ارتفاع قياسي لدرجات الحرارة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.