اعتقال “ناشطة تيك توكية” بسبب “تخويف السكان بالزلزال”


أوقفت السلطات المختصة، “ناشطة” على تطبيق “تيك توك”، بعد أن نشرت مقطعا مصورا زعمت فيه أنه يُوثق هزة أرضية في أحد مناطق البلاد، مما أثار “الرعب والهلع بين السكان”.

وأمرت النيابة العامة بإنزكان بتوقيف سيدة، مساء الأحد، و”وضعها تحت الحراسة النظرية بالمركز الترابي للدرك الملكي القليعة، لنشرها محتوى زائفا على أحد مواقع التواصل الاجتماعي”.

وأشار إلى أن المرأة ادعت أن هزة أرضية قوية وقعت في منطقة آيت ملول وبيوكري، زاعمة إلى أن السلطات “تعمل على إجلاء المباني من القاطنين فيها”.

- إشهار -

وبثت مقطع فيديو على منصة “تيك توك”، يظهر منزلا مجهولا لحظة انهياره، وأرفقته بتعليق صوتي ذكرت فيه أن الانهيار ناجم عن هزة أرضية، مما أثار رعب سكان المنطقة.

وفي سياق متصل، حذرت المديرية العامة لأمن نظم المعلومات، التابعة لإدارة الدفاع الوطني، من إمكانية “استغلال الأزمة الإنسانية” التي تمر بها البلاد، عقب الزلزال المدمر الذي ضرب مؤخرا عدة مناطق فيها، “من قبل المجرمين في الفضاء السيبيراني، لتصيد الضحايا والقيام بأنشطة احتيالية”.

وقالت المديرية، إن “مجرمي الإنترنت يتطلعون إلى الاستفادة من هذه الأزمة الإنسانية، واستخدام موضوع الزلزال في الحملات لخداع الضحايا، عبر تنزيل ملفات مصممة لذلك، أو حثهم على الدخول إلى روابط معينة على الشبكات الاجتماعية من أجل نشر أنواع مختلفة من الفيروسات الخبيثة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد