نقابيو تفتيش الشغل يشتكون “اغتصاب اختصاصات الوزير” (وثيقة)


دعت النقابة الوطنية المستقلة لهيئة تفتيش الشغل، كافة مكونات الهيئة إلى حمل “شارة احتجاجية” طيلة الأسبوع المقبل، أي من يوم الإثنين 12 يونيو الجاري إلى الـ 16 منه، سواء داخل مكاتب العمل أو أثناء القيام بزيارات المراقبة.

وأوضحت الهيئة، ضمن بيان إنذاري، توصّل موقع “بديل” بنظير منه، أن هاته الخطوة تأتي على خلفية تداعيات الحركة الانتقالية التي همت مكونات هيئة تفتيش الشغل على صعيد جهة الرباط وجهات أخرى.

- إشهار -

وترى الهيئة أن الحركة الانتقالية حكمتها “خلفيات انتقامية”، معتبرة أنها صادرة بعد “الانحراف البين في استعمال السلطة واغتصاب اختصاصات الوزير”.

وفيما دعت المتضررين من الحركة إلى “تقديم تظلماتهم إلى الوزير طبقاً للمساطر والإجراءات الإدارية الجاري بها العمل”، فقد طالبت بـ”الإلغاء الفوري لقرارات التنقيل لطابعها التعسفي وافتقادها للشرعية والملاءمة، وبمراجعة المذكرة المؤرخة في 19 ماي 2016 حول مهام المدراء الجهويين والإقليميين شكلاً ومضموناً”.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد