الوزارة تُوضح بشأن “منع ذبح الأبقار”


على خلفية النّقاش الذي أثير بشأن منع ذبح “إناث الأبقار”، أوضحت وزارة الفلاحة أن المنع يشمل، فقط، السلالات المعروفة بإنتاج الحليب (العجلات الصغيرة دون سن الأربع سنوات)، كـ”الهولشتاين والمونتيبيليار (Holstein et montbéliarde)”.

وأبرزت الوزارة، ضمن مذرة توضيحية، أن “الأبقار من سلالات اللحوم الموجهة للإنتاج الحيواني في سلسلة اللحوم الخاضعة للتهجين الصناعي لن تتأثر بهذا الإجراء.

وأهابت مذكرة وزارة الفلاحة، بجميع مسؤولي مصالحها ومديرياتها الجهوية أن يقوموا بالاتصال بالسلطات الإقليمية والمحلية والمديريات الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، قصد إبلاغهم بهذا التوضيح.

- إشهار -

وكانت وزارة الفلاحة قصد أصدرت بمعية وزارة الداخلية “دورية”، يوم 9 نونبر الجاري، ترمي إلى منع ذبح إناث الأبقار المنتجة للحليب، قصد الحفاظ على هذه المادة ومشتقاتها في الأسواق المغربية.

وأثار الموضوع نقاشا بين المهنيين، سواء الذين يربون الأبقار أو الذين يمارسون مهنة الجزارة، مشيرين إلى أن “المنع” سيخلق عددا من المشاكل منها ضياع “الكسابة” واللجوء إلى الذبيحة السرية.

وفي وقت سابق، طالب النائب البرلماني عادل السباعي، وزير “الفلاحة” محمّد صديقي، بـ”تقديم الدعم للفلاحين، تعويضا عن الخسائر التي لحقتهم، بسبب منع إناث الأبقار”.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.