شرطة البيضاء تنفي وقوع حالات اغتصاب في حفل “البولفار”


نفت ولاية أمن الدار البيضاء صحة الأنباء التي تم تدوالها خلال نهاية الأسبوع الماضي حول وجود حالات “اغتصاب”، إثر أحداث الفوضى التي شهدها حفل مغني الراب “طوطو” خلال مهرجان “البولفار”.

وأفادت ولاية الأمن، ضمن بلاغ، أن مصالحها لم تسجل أية شكاية أو تبليغ عن واقعة اعتداء جنسي خلال الحفل الموسيقي الذي تم تنظيمه مساء الجمعة المنصرم بمدينة الدار البيضاء.

- إشهار -

وفندت مصالح الأمن ما أسمته بـ”الإشاعات المضللة” التي تداولتها حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي “زعمت بشكل كاذب” تعرض فتاة قاصر للاغتصاب وتجريد ضحايا آخرين من ملابسهن خلال هذا الحفل الموسيقي.

وأكدت ولاية الأمن أن مصالحها “راجعت المؤسسات الاستشفائية والهيئات الطبية ومصالح الوقاية المدنية فلم يثبت خفر أو استقبال أي ضحية اعتداء جنسي”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.