“البوليساريو” تُعلن استئناف علاقاتها مع “جنوب السودان”


أوردت جبهة “البوليساريو” الانفصالية، أنها استأنفت علاقاتها مع جمهورية جنوب السودان، عقب التقاء ممثليها مع ممثلي جنوب السودان، يوم أمس الثلاثاء 20 شتنبر الجاري، على هامش الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشارت الجبهة الانفصالية أن لقاءَ الوفدان يُجسّد إرادة الطرفين في “استئناف علاقاتهما، تماشيا مع مبادئ وأهداف الاتحاد الأفريقي باعتبارهما بلدين عضوين في المنظمة القارية وفي تناسق تام مع تاريخهما النضالي المشترك”، وفقا لتعبير البيان.

- إشهار -

جدير بالأهمية أن المغرب، كان قد أعلن، في فبراير 2017، أنه يلتزم بتقاسم تجربته في مجال التعمير والتنمية الحضرية، وبتقديم دعم مالي (حوالي 5.1 مليون دولار) لتشييد عاصمة جديدة لجنوب السودان.

وفي أواخر غشت 2020، أكد سفير جنوب السودان الجديد بالمغرب،  ريك بيوك ريك، بالرباط، أن بلاده تدعم “بوضوح” سيادة المملكة وموقفها بخصوص قضية الصحراء المغربية.

وقال السفير ريك، الذي قدم نسخة من أوراق اعتماده لوزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة: “عبرنا بوضوح عن موقف جنوب السودان بالنسبة لمشكلة الصحراء: نحن نقف مع المملكة المغربية في موقفها بخصوص هذه القضية، ونحن مع سيادة المملكة المغربية على أراضيها ووحدتها الترابية”.

وأضاف سفير دولة جنوب السودان الجديد “نحن دولة ذات سيادة، لا نقيم علاقات إلا مع دول ذات سيادة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.