الباريس: إسبانيا غير راضية عن التعاون المغربي


بديل.أنفو-

قال خوسيه مانويل الباريس وزير الخارجية الإسباني، يوم أمس الثلاثاء 11 يناير الجاري “إن بلاده غير راضية عن التعاون المغربي”، معبرا عن عدم رضاه عن الاتصالات التي قال إن إسبانيا تحافظ عليها مع المغرب.

وأكد الباريس، في جواب على سؤال حول العلاقات المغربية الإسبانية، خلال المؤتمر الصحافي الذي جمعه مع نظيره الباكستاني “شاه قريشي”، “أن إسبانيا والمغرب يحاولان بناء علاقة القرن الحادي والعشرين”، مضيفا، أن هناك إتصالات مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، “ونحن معا، نعمل بروح التقدم في بناء تعاون غني ويشمل جوانب عديدة”.

- إشهار -

وتطرق الباريس إلى المشاكل التي يعيشها البلدان في مجال الهجرة معتبرا “أن تعاون المغرب غير كاف في هذا المجال”.

وكانت وسائل اعلام إسبانية قد ذكرت في وقت سابق، أن المسؤولين الإسبان غير راضين عن مستوى تعاون المغرب في ملف إعادة القاصرين، بعد أن باشرت السلطات المحلية في مدينة سبتة المحتلة عملية إعادتهم، قبل أن توقفها السلطات القضائية بمبرر عدم احترامها للقوانين المنظمة لإعادة المهاجرين القاصرين.

واندلعت أزمة بين غسبانيا والمغرب بعد سماح الجارة الشمالية بدخول “زعيم جبهة البوليزاريو الإنفصالية” لأراضيها، الأمر الذي دفع المغرب إلى تخفيف إجراءات مراقبته للحدود، وهو ما ساهم في تدفق مئات المهاجرين إلى مدينة سبتة.

وتصاعدت الأزمة بعد تفجر عدد من الملفات كان أبرزها بناء المغرب مزارع لتربية الأسماك قبالة سواحله الشمالية، بالقرب من الجزر الجعفرية، الأمر الذي دفع المغرب إلى استدعاء سفيرته في مدريد كريمة بنعيش التي لازالت لم تعد إلى مباشرة عملها منذ ماي الماضي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.