طنجة..كورونا تصيب تلاميذ والإدارة تغلق الأقسام التحضيرية


بديل. أنفو ـ تسبب فيروس كورونا المستجد، في إغلاق مركز الأقسام التحضيرية، بثانوية مولاي الحسن، بطنجة، لمدة أسبوعين ابتداء من يوم الجمعة 20 نونبر الجاري، مع اعتماد التعليم عن بعد، وذلك على خلفية ظهور حالات إصابة في صفوف 6 تلاميذ.

ووفقا لإعلان مركز الأقسام التحضيرية توصل موقع “بديل.أنفو” بنسخة منه، فإن التلاميذ القاطنين بالقسم الداخلي، مجبرين على إخلاء المركز ابتداء من اليوم، والعودة إليه بتاريخ 4 دجنبر القادم، على أساس استئناف الدراسة بشكل عادي يوم السبت 5 دجنبر الجاري.

- إشهار -

وأكدت مصادر لموقع “بديل.أنفو” أنه تم تعقيم المرافق الإدارية للمؤسسة والأقسام، ضمن الإجراءات المعمول بها للوقاية من انتقال الفيروس.

وكانت السلطات المحلية، بعاصمة البوغاز، قد قامت بإغلاق كل من ثانويتا ابن بطوطة ومولاي يوسف التابعتين للتعليم العمومي، وكذا عدد من المدارس الخاصة بسبب إصابة أساتذة وتلاميذ بفيروس كورونا.

تجدر الإشارة إلى أن طنجة، شهدت ارتفاعا في عدد الإصابات بـ”كورونا” في الأسابيع القليلة الماضية، حيث سجلت خلال 24 ساعة الأخيرة حالتي وفاة و77 إصابة بـ” كورونا”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.