الشرطة تضطر لاستخدام السلاح بسلا


اضطر مفتش شرطة يعمل بالأمن الإقليمي بمدينة سلا، إلى استعمال سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 39 سنة، بعدما هدّد أمن المواطنين وسلامة ممتلكاتهم وعرّض عناصر الشرطة لاعتداء عن طريق تحريض كلب من فصيلة شرسة.

ويوم أمس السبت، ضبطت الشرطة المشتبه فيه وشقيقه بعدما أحدثا الضوضاء بالشارع العام ودخلا في نزاع مع شخص ثالث، حسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني.

- إشهار -

وواجه المعنيان عناصر الأمن بمقاومة عنيفة عن طريق تحريض كلب من فصيلة شرسة، أصاب أحد الشرطيين بجروح، وهو ما اضطر مفتش الشرطة لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق عيار أصاب الكلب المهاجم.

وقد مكن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من درء الخطر الناتج عن المشتبه فيهما، وذلك قبل أن يتم توقيف واحد منهما بعد مرور وقت وجيز من ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وقد تم إخضاع المشتبه فيه الموقوف لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث جارية بغرض توقيف المشتبه فيه الثاني المتورط في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد