تراجع أثمان الصناعات التحويلية


انخفض الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع الصناعات التحويلية، باستثناء تكرير البترول، بـ 0,8 بالمائة خلال شهر دجنبر 2022 مقارنة مع شهر نونبر، حسب ما أفادت به المندوبية السامية للتخطيط.

وذكرت المندوبية، ضمن مذكرة، أن الأرقام الاستدلالية للأثمان عند الإنتاج لقطاعات “الصناعات الاستخراجية” و”إنتاج وتوزيع الكهرباء” و”إنتاج وتوزيع الماء”، عرفت استقرارا خلال هذا الشهر.

- إشهار -

ونتج الانخفاض بالخصوص عن تراجع الأسعار بـ3,9 بالمائة في قطاع “الصناعة الكيماوية”، وبـ2,2 بالمائة في “التعدين”، وبـ0,1 بالمائة في “صناعة منتجات البلاستيك والمطاط”

وعرف الشهر تزايد الأسعار بـ0,2 بالمائة في “الصناعات الغذائية” و”صنع الأجهزة الكهربائية”، وبـ0,4 بالمائة في “صناعة الملابس”، وبـ0,1 بالمائة في “صناعة النسيج”.

وتوقعت أن تسجل الأنشطة الصناعية زيادة بـ1,9 في المائة سنة 2023 عوض 1,3 في المائة سنة 2022، خاصة نتيجة الانتعاش الطفيف للصناعات الكيميائية وتعزيز صناعات السيارات والصناعات الغذائية لوتيرة نموها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد