بعد أن طلبت سحب القوات الفرنسية.. ماكرون ينتظر توضيحات بوركينا فاسو


قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الأحد، إنه ينتظر “توضيحات” من بوركينا فاسو بشأن طلب انسحاب القوات الفرنسية من أراضيها في غضون شهر.

ويأتي هذا الموقف في سياق توتر متزايد بين البلدَين منذ أشهر عدة فيما تحاول موسكو فرض نفوذها عبر مرتزقة فاغنر في بلد هش بسبب الهجمات الجهادية.

- إشهار -

وأورد ماكرون: “أعتقد أننا يجب أن نتريث كثيرا ننتظر توضيحات من تراوري”.

واعتبر ماكرون، أن طلب بوركينا فاسو بانسحاب القوات الفرنسية في غضون شهر يخلق “ارتباكا كبيرا”، مشيرا إلى أنه بانتظار أن يتمكن الرئيس الانتقالي إبراهيم تراوري “من التعبير”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.