بعد القرار الأوروبي.. أمنيستي تدعو السلطات المغربية إلى احترام القانون


أوردت منظمة العفو الدولية “أمنيستي” القرار الصادر عن البرلمان الأوروبي، الذي اعتمده الاتحاد الأوروبي، حول تراجع حرية الصحافة في المغرب، مبرزة أن “حرية الصحافة في خطر”.

وكتبت المنظمة، ضمن تغريدة أن “البرلمان الأوروبي، اعتمد يوم الخميس 19 يناير 2023، قرارًا عاجلًا بشأن تراجع حرية الصحافة في المغرب للمرة الأولى منذ 1994.

وأضافت المنظمة الدولية غير الحكومية أن القرار الأوروبي، أشار إلى “تعرّض الصحافيين للمضايقة والترهيب والسجن”.

يذكر أن البرلمان الأوروبي، أدان يوم أمس الخميس، السلطات المغربية على خلفية وضعية حقوق الإنسان، وعلى وجه التحديد وضعية حرية الصحافة وحرية التعبير والرأي.

- إشهار -

وجدّدت أمنستي “مخاوفها بشأن القيود المفروضة على الحق في حرية التعبير”، داعية “السلطات المغربية إلى إنهاء الحبس الانفرادي لعمر الراضي، وضمان توفير محاكمة عادلة له وفق القانون الدولي”.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.