“حرية التعبير”.. البرلمان الأوروبي يدين السلطات المغربية


أدان البرلمان الأوروبي، اليوم الخميس، السلطات المغربية على خلفية وضعية حقوق الإنسان، وعلى وجه التحديد وضعية حرية الصحافة وحرية التعبير والرأي.

ومن أصل 430 برلمانيا أوروبيا، صوّت لصالح قرار الإدانة 356، بينما عارضه 32، وامتنع عن التصويت 42 عضوا.

- إشهار -

ودعا البرلمان الأوروبي السلطات المغربية إلى احترام حرية التعبير وحرية الإعلام وتوفير محاكمات عادلة للصحافيين المسجونين، ولا سيما عمر الراضي وسليمان الريسوني وتوفيق بوعشرين، مطالبا بوضع حد لمضايقة الصحافيين وأسرهم.

وتتعرض السلطات المغربية، إلى انتقادات لاذعة، من المدفعين عن حقوق الإنسان؛ إذ يعتبرونها تستخدم “مزاعم الاعتداءات الجنسية” للحد من حرية التعبير.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.