عدة: نطالب برفع يد السماسرة عن الأراضي الفلاحية السلالية


احتج أعضاء الفرع الجهوي للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي (جهة الرباط سلا القنيطرة)، يوم أمس الخميس، أمام مقر المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للغرب، في القنيطرة.

وقال نائب الكاتب العام للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي، إدريس عدة، في تصريح لموقع “بديل”: “لقد نفذنا وقفتنا بمشاركة عمال وموظفين ومستخدمين وفلاحين من جميع مدن الجهة في إطار المعركة المفتوحة التي أعلنتها جامعتنا منذ 8 دجنبر المنصرم”.

وأضاف عدة أن الوقفة جاءت من أجل “التنديد بتملص الوزارة من تنفيذ التزاماتها، وغياب الحوار المركزي مع وزير الفلاحة، ومع عدد من مدراء المؤسسات العمومية التي تقع تحث مسؤوليته”.

وأكد المسؤول النقابي، أن احتجاجهم شكل مناسبة “للتذكير بأوضاع الفلاحين الصغار في الجهة والمطالبة برفع يد السماسرة عن الأراضي الفلاحية السلالية، ووقف المناورات الحكومية للتنصل من تنفيذ الالتزامات المتعلق بالعمال الزراعيين والموظفين”.

- إشهار -

وتابع عدة: “كما كانت وقفتنا صرخة تنديد وتضامن مع الموظفين الذي يواجهون حكما بالسجن النافذ لسنين دون أ يرتكبوا أي خطإ، كموظفين مكلفين بتنزيل أحد برامج مخطط المغرب الأخضر في بنسليمان، دون أدني مسؤولية في وضع هذا البرنامج الذي تشهد الوزارة نفسها بنجاحه، فيما كان للمحكمة رأي اخر مجحف”.

وذكرت الجامعة، في بيان سابق لها، أن ”أوضاع الفلاحة بالجهة مزرية”، مطالبة بـ”وقف نهب أراضي الفلاحين السلاليين، وإنهاء متابعاتهم الكيدية”.

وعبرت الجامعة، المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، عن دعمها لـ”نضالات الفلاحين حماية لأراضيهم ومن أجل إعفائهم من الديون المترتبة عن القروض وعن استهلاك مياه الري وغيرها من الديون، ومن أجل تمتيعهم بالحماية الاجتماعية الشاملة دون أن تشكل عليهم عبأ ماديا إضافيا”.

ورفضت الجامعة ما اسمته بـ”تعثر وعدم جدية الحوار القطاعي في وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.