وفاة عضو “أول رحلة مأهولة للفضاء”


عن عمر ناهز 90 سنة، توفي الثلاثاء رائد الفضاء السابق والتر كاننغهام، الذي سافر على متن رحلة (أبولو 7) في سنة 1968، ضمن أول مهمة مأهولة في برنامج “أبولو” مهدت الطريق أمام 12 آخرين للهبوط على القمر في السنوات اللاحقة.

وانضم كاننغهام إلى زميليه والتر شيرا ودون إيزيل في المهمة الناجحة التي استغرقت 11 يوما، والتي جرت في مدار قريب من الأرض كأول رحلة تجريبية مأهولة لمركبة أبولو الفضائية الجديدة التي خاضت لاحقا غمار الرحلة إلى القمر.

- إشهار -

وكانت رحلة (أبولو 7) استئنافا لبرنامج الرحلات الفضائية القمرية لوكالة ناسا بعد 21 شهرا من الحريق الذي أودى بحياة أفراد طاقم (أبولو 1) الثلاثة خلال تجربة إطلاق أرضية في أواخر يناير 1967.

وقالت ناسا إن كاننغهام، الذي خدم في سلاحي البحرية ومشاة البحرية الأمريكيين، ونفذ 54 مهمة كطيار مقاتل قبل تقاعده برتبة كولونيل، تم اختياره كرائد فضاء في عام 1963.

وقال بيل نيلسون المدير في ناسا في بيان أعلن فيه نبأ الوفاة: “كان والت كاننغهام طيارا مقاتلا وعالما فيزيائيا ورائد أعمال، لكنه قبل كل شيء كان مستكشفا”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.