عيدودي “ينصب” أوزين أمينا عاما للحركة الشعبية


قال النائب البرلماني عن حزب الحركة الشعبية، عبد النبي عيدودي، إن “محمّد أوزين مرشح فريد ووحيد للأمانة العامة، بإجماع جميع الحركيين والحركيات”.

من جهته أكد رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر الحزب إدريس السنتيسي، أن المرشحين لخلافة الأمين العام الحالي محند العنصر، لقيادة “السنبلة”، هما محمد أوزين وادريس الزويني.

وأشار السنتيسي، ضمن تصريح لموقع “بديل”، إلى أنه تم إغلاق باب الترشيحات بعد انتهاء الأجل القانوني، وإلى أن المؤتمر سيعقد في يومي الجمعة والسبت القادمين 25 و26 نونبر الجاري.

- إشهار -

وكتب عيدودي، ضمن تدوينة على “الفيسبوك” إن “ما يروج حول بقاء إدريس الزويني مرشحا لمنصب الأمين العام، هو مخالف لشروط الترشح لهذا المنصب الهام”.

وأبرز المسؤول الحزبي أن “المرشح الزويني لا يستوفي الشروط المسطرية للترشح، فهو لم يؤدِ واجبات الانخراط السنوي بالحزب”، مضيفا أن الزويني “لم يستطع هيكلة التنظيم بالإقليم، فما بالك بالتنظيم الوطني”، وفقا لتعبيره.

وكان بلاغ للجنة التحضرية قد ذكر أنه “سيعلن عن الترشيحات المعتمدة رسميا، بعد المصادقة على مشروع النظام الأساسي للحزب من طرف المؤتمر الوطني، وبعد دراسة مدى استيفاء ملفات الترشيح للقواعد القانونية المنصوص عليها في النظام الأساسي والقانون الداخلي للحزب”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.