افتتاح كأس العالم بـ”آية قرآنية”


اختارت دولة قطر آية قرآنية عنوانا بارزاً لافتتاح كأس العالم، مساء اليوم الأحد 20 نونبر الجاري؛ إذ قام الشاب “غانم المفتاح” المصاب بمتلازمة التراجع الذيلي (تشوه خلقي) بتلاوة الآية: “يَٰٓأَيُّهَا ٱلنَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَٰكُم مِّن ذَكَرٍۢ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَٰكُمْ شُعُوبًا وَقَبَآئِلَ لِتَعَارَفُوٓاْ ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ ٱللَّهِ أَتْقَىٰكُمْ ۚ إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ”.

وجاءت فكرة توظيف الآية القرآنية، في إشارة من قطر، إلى أن ثقافتها تهدف إلى بناء “التقارب بين كل شعوب العالم، واحترام كل الاختلافات الإنسانية في شموليتها؛ إذ أن كرة القدم تسمح بالتقارب بين كل الشعوب”.

وكانت الشيخة مريم آل ثاني، من الأسرة الحاكمة القطرية، قد أعلنت في وقت سابق، أن افتتاح بطولة كأس العالم، يوم الأحد، سيتم بتلاوة  للقارئ غانم المفتاح المصاب بمتلازمة التراجع الذيلي.

وتُعد متلازمة التراجع الذيلي مرضًا نادرًا يحدث بسبب عيب خلقي في الفقرات القطنية يرافقها غياب العصعص ونمو غير طبيعي لبعض الأجزاء من جسم الجنين خاصة في الجزء الأسفل من العمود الفقري وعدم اكتمال أو عدم وجود للحوض.

وقالت الشيخة مريم في تغريدة على تويتر إن الشاب القطري سيفتتح كأس العالم بآياتٍ عطرة من القرآن الكريم، واختتمت تغريدتها بالدعاء في أن يبارك الله لبلادها في هذه البطولة وأن “يكفيها شر من أراد بهم سوءً”، وفقا لتعبيرها.

- إشهار -

وفي كلمته، قال أمير دولة قطر: “بذلنا الجهد واستثمرنا في الخير للإنسانية جمعاء، وأخيرا وصلنا ليوم الافتتاح، اليوم الذي انتظرتموه طويلا، بدءا من اليوم وحتى 18 دجنبر المقبل، نتابع المهرجان الكروي الكبير في هذا الفضاء المفتوح للتواصل الإنساني والحضاري”.

وأضاف: “سوف يجتمع الناس على مختلف جنسياتهم وعقائدهم هنا في قطر وحول الشاشات في مختلف قارات العالم للمشاركة في لحظات الإثارة نفسها”.

وتابع: “ما أجمل أن يضع الناس ما يفرقهم جانبا، ويتفقون على ما يوحدهم، أتمنى لجميع الفرق المشاركة، أداءً رائعا وروحا رياضية عالمية، ولكم جميعا قضاء وقت يملؤه الفرح والبهجة، ولتكن أيام مليئة بالخير والأمل، أهلا وسهلا بكم في دوحة الجميع.. أهلا بكم في قطر”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.