منظمة حقوقية تطالب بإدماج البعد العبري في المقررات الدراسية


خالد بوخش- أصدرت العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان يوم الإثنين 21 من الشهر الجاري بيانا؛ حصل “موقع بديل” على نسخة منه؛ تطالب فيه بالاسراع في إدماج البعد العبري في المقررات الدراسية في جميع المستويات التعليمية.

ووصفت العصبة البعد العبري بالتاريخي واعتبرته من أبعاد الهوية المغربية الوطنية.؛ وطالبت في بيانها بإحداث مختبرات جامعية بحثية تعنى بالثقافة العبرية لإعادة الاعتبار لهذا البعد المغربي على حد وصفها.

- إشهار -

و التمست العصبة في بيانها من الملك محمد السادس إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا اعتبارا ؛ كما قالت؛ لما يخوله دستور المملكة من اختصاصات للملك؛ الذي أشرف على إحداث المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية وأقر حرف “تيفيناغ الأصيل”.

وأشادت بالميزانية التي خصصها صندوق محمد السادس للاستثمار الذي من شأنه؛ كما ورد في البيان؛ أن يدعم المقاولات الصغيرة ويحرك عجلة الاقتصاد الوطني إذا تم تدبيره بحكامة ونزاهة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.