اتهامات لمندوب الصحة بسيدي سليمان بـ”انتحال صفة طبيب”


وجّهت “أطر طبية”، تشتغل بمدينة سيدي سليمان، اتهامات إلى “المندوب الإقليمي للصحة والحماية الاجتماعية”، محمد كسوس، مفادها، أنه: “ينتحل صفة طبيب دون أن يمتلك شهادة تُؤهله لذلك”، وهي الاتهامات التي نفى كسوس صحتها.

وأورد متهمو كسوس، معطيات تُشير إلى أنه ليس طبيباً، من قبيل أن “اسمه غير موجود في قوائم الأطباء المعتمدين”، بالإضافة إلى وثيقة تتعلّق بـ”إعفائه” من مهام مدير بالنيابة للمستشفى الإقليمي بسيدي قاسم، والتي تضمّنت صفته التي هي “مساعد طبي من الدرجة الممتازة”.

- إشهار -

وأشار متهمو كسوس إلى أنه بالعودة إلى الموقع الإلكتروني لـ”الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي – CNOPS”، يجدون أنه يحمل صفة “medecin biologiste”، موردين أنه ليس طبيبا.

وفي تعليق على ذلك، قال محمّد كسوس إن “اتهام انتحال صفة” لا أساس له من الصحة، منبها إلى “خطورة هاته الاتهامات” من الناحية القانونية.

وتساءل كسوس حول ما إن كان متهموه يملكون “وثائقا” تدل على أنه “يُقدم وصفات طبية”، داعيا إياهم إلى اللجوء إلى القضاء، موضحا في السياق ذاته، أنه حاصل على شهادة الدكتوراه في البيولوجيا، منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.