الحكومة ترفع الضرائب على “الخمور” لإنعاش الميزانية


بعد مقترحات المعارضة، لجأت الحكومة المغربية، بقيادة عزيز أخنوش، إلى الزيادة في قيمة الرسوم المفروضة على التبغ وأنواع الجعة والخمور والكحول، قصد إنعاش ميزانية 2023.

يُذكر أن الحكومة المغربية، رفضت في السنة الماضية، مقترحات المعارضة الرامية إلى الرفع من قيمة الرسوم المفروضة على المواد المذكورة أعلاه.

- إشهار -

وحسب مشروع قانون مالية 2023، فيرتقب أن تجني خزينة الدولة أزيد من 14 مليار درهم؛ إذ يُنتظر الحصول على 12 مليار و500 مليون درهم من الرسم المفروض على التبغ، ومليار و110 ملايين و287 ألف درهم من الرسم المفروض على أنواع الجعة، و859 مليون و215 ألف درهم من الرسم المفروض على الخمور والكحول.

وكانت المعارضة، قد اقترحت رفع الضريبة على استهلاك المشروبات المرتبة على أساس الكحول إلى 18500 درهما عن كل هيكتولتر من الكحول الصافي بدل 18000 درهما، ورفعها على استهلاك الجعة لتصبح 650 درهما عن كل هيكتولتر بدل 600 درهم، وكذلك رفعها على كحول الإتيل وغيره من الأنواع لتصبح 1200 درهم بدل 1150 درهما.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.