فلاحو سطات يشتكون عدم توصلهم بالشعير المدعم


نقل البرلماني عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، المصطفى القاسمي، شكاوى فلاحي جماعة أولاد فريحة إقليم سطات، بعد عدم توصلهم بحصصهم من الشعير المدعم.

وكانت الحكومة قد برمجت عملية توزيع الشعير المدعم، في إطار البرنامج القاضي باتخاذ مجموعة من التدابير الاستعجالية لمواجهة آثار الجفاف.

- إشهار -

وذكر القاسمي، في سؤال موجه إلى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، أن “عملية التوزيع عرفت مجموعة من التلاعبات”.

وقال برلماني إقليم سطات: “رغم تأدية واجب الشعير المدعم من طرف الفلاحين منذ شهر مارس 2022 لم يتوصلوا بحصتهم منه إلى حدود الآن، وهو الأمر الذي ترتب عنه امتعاض الفلاحين”.

وتساءل البرلماني مع الوزير صديقي، عن أسباب التأخر في توصل فلاحي إقليم سطات بحصتهم كاملة من الشعير المدعم، وطالب بالتدخل العاجل للوزارة لمعالجة هذه الوضعية وتخفيف العبء عن الفلاحين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.