الساقي تضع ملف “حوادث السير” على طاولة الوزير


ساءلت النائبة البرلمانية عن حزب الأثالة والمعاصرة، إلهام الساقي، وزير النقل واللوجيستيك محمّد عبد الجليل، عن “تصور وسياسة الوزارة قصد معالجة الارتفاع الكبير التي تُسجّل في حوادث السير بطرقات المملكة”.

- إشهار -

وأشارت الساقي، ضمن سؤال شفوي، إلى أن “مؤشرات السلامة الطرقية مازالت مبعث قلق لدى الجميع”، على الرغم من “توفر المغرب على ترسانة تشريعية متطورة في الميدان الطرقي، أهمها القانون رقم 52.05 المتعلق بمدونة السير على الطرق، ومختلف النصوص التنظيمية المتخذة لتطبيقه”، وعلى الرغم من  “اعتماد المغرب على استراتيجية وطنية للسلامة الطرقية 2017-2026، وتعيين مراقبي النقل والسير على الطرقات التابعين للسلطة الحكومية المكلفة بالنقل”.

وأورد الساقي أنه “سبق للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية التصريح بأن حوادث السير في طرقات المملكة تخلف سنويا ما يناهز 3500 وفاة، وأكثر من 10000 جريح، وأنها تكلف ميزانية الدولة 19.5 مليار درهم سنويا، وهو ما يعادل ما 1.7 في المائة من الناتج الداخلي الخام”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.