“أخنوش ارحل”.. نقابيون يرفضون سحب رخصة الثقة من سائق “طاكسي”


أبرزت نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، قطاع سيارات الأجرة، رفضها لقرار مكتب التنقيط بمدينة طنجة، القاضي بسحب رخصة الثقة من سائق سيارة أجرة وتوقيفه عن العمل بعد وضعه عبارة “ارحل أخنوش” على سيارته.

ونبّه النائب الأول للكاتب الوطني لقطاع سيارات الأجرة، التابع للنقابة المذكورة، محمد مشخشخ، إلى ضرورة مراجعة القرار المتخذ في حق السائق، لافتا إلى أن سائقي “الطاكسيات” قاموا بوضع “الهاشتاغ” على زجاج سياراتهم في مجموعة من المدن المغربية، دون أن يثير ذلك حفيظة السلطات، باستثناء واقعة طنجة، التي تعاملت مع الموضوع بطريقة غير مقبولة.

- إشهار -

وأكد الناشط النقابي، ضمن تصريح لموقع الـPJD، أن مشاركة “الطاكسيات” في الحملة الرقمية المطالبة برحيل أخنوش وخفض أسعار المحروقات هي مشاركة طبيعية، باعتبار أن سائقي الطاكسيات هم من الفئات المتضررة جدا من الوضع الحالي، كباقي أفراد المجتمع المغربي.

وأوضح أن “الحملة تدخل في مجال حرية التعبير، وأن مضمونها عادي، ولا يمس بأي ثوابت”، مشيرا إلى أنهم سيساندون السائق المعني على مستوى مدينة طنجة، وستكون النقابة على أتم الاستعداد لتقديم كل أشكال الدعم اللازمة للتعامل مع هذه الواقعة وضمان عدم تكرارها، ضمانا لحقوق وكرامة سائقي الطاكسيات.

ودعا مشخشخ إلى “البحث عن عمق المشكل، والمتمثل في ارتفاع ثمن الكازوال، وكذا في عدم وفاء حكومة أخنوش بالوعود الانتخابية التي قطعتها أمام المواطنين”.

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.