محكمة إسبانية ترفض ترحيل القاصرين المغاربة


ذكرت وسائل إعلام اسبانية، أمس الخميس، أن المحكمة العليا الإسبانية اعتبرت أن ترحيل القاصرين الغير المصحوبين الذين وصلوا إلى سبتة المحتلة خلال ماي 2021 “أمر غير قانوني وانتهاك لقوانين الهجرة”.

ووصل أكثر من 6000 مهاجرا إلى مدينة سبتة خلال الأزمة التي اندلعت بين المغرب وإسبانيا، الأمر الذي وضع السلطات المكلفة بالهجرة أمام مأزق كبير، حيث حاولت أكثر من مرة اتمام عملية إعادتهم إلى المغرب، لكنها اصطدمت بقوانين الهجرة التي تمنع ذلك.

- إشهار -

وكان المدعي العام بمدينة سبتة، قد استدعى، في وقت سابق، ستة حراس مدنيين، للإداء بشهادتهم على خلفية احتمال تورطهم في ترحيل قاصرين مغربيين بطريقة “غير قانونية” حسب ما أفادت به النيابة العامة الإسبانية.

وجاء استدعاء المدعي العام للحراس الذين كانوا في الدوام على خلفية الاشتباه في تورطهم، بترحيل القاصرين البالغين من العمر 15 و16 سنة، إلى المغرب، بطريقة تعد حسب القانون الإسباني “غير مشروعة”.

وترى عدة جهات حقوقية وسياسية إسبانية، أنه “في حال تأكد تورط الحرس المدني في ترحيل القاصرين إلى المغرب، سيكون ذلك خرقا خطيرا للإجراءات المعمول بها وانتهاكا صارخا وغير مبرر لحقوق الأطفال المرحلين”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.