إجهاض مخطط للهجرة الجماعية نحو سبتة المحتلة


أجهظت شرطة ولاية أمن تطوان، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الأحد 26 يونيو الجاري، مخططا لتنظيم عملية جماعية للهجرة السرية عن طريق الاقتحام وتسلق السيّاج الفاصل بين تطوان وسبتة المحتلة.

وأفاد المديرية العامة للأمن الوطني، ضمن بلاغ، أن العمليات الأمنية المنجزة بشكل احترازي، أسفرت عن توقيف 59 مرشحا للهجرة السرية بكل من تطوان ومنطقة بليونش بضواحي الفنيدق.

- إشهار -

وأبرزت أن المرشحين للهجرة، ينحدرون جميعهم من دول إفريقيا جنوب الصحراء، مشيرة إلى أنه تم العثور بحوزة البعض منهم على معدات حديدية، تمت صناعتها خصيصا لاستخدامها في عمليات الاقتحام والتسلق في إطار عمليات الهجرة غير القانونية.

وقد تم إخضاع جميع الموقوفين، يضيف المصدر، لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الامتدادات والارتباطات المحتملة لهذا النشاط، وكذا توقيف كافة المتورطين في تنظيم عمليات الهجرة السرية الضالعين في هذه القضية.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.