مطالب للحكومة بالتدخل لـ”وضع حد لموجة الغلاء”


طالبت الكونفيدرالية الديمقراطية للشغل الحكومة المغربية بـ”مراجعة اختياراتها وتوجهاتها اللاشعبية المتمثلة في سياسة التقشف، وإنهاك القدرة الشرائية للمواطنين والمواطنات، والتعجيل، بالتدخل لوضع حد لموجة الغلاء وارتفاع أسعار المواد الأساسية والمحروقات”.

وأكدت النقابة، ضمن بيان، لمكتبها التنفيذي، أمس الأربعاء 25 ماي الجاري، على ضرورة “وقف استغلال لوبيات الاحتكار لجيوب المواطنين من أجل مراكمة الثروات”، داعية إلى “التفكير في حلول استراتيجية لضمان الأمن الغذائي والطاقي لبلادنا”.

- إشهار -

وبخصوص مصفاة “سامير”، طالبت النقابة بـ”الإسراع في إصدار قرار استئناف الإنتاج بها”، كما طالبت بـ”التدخل لوقف الارتفاع المهول لأسعار المحروقات عبر تسقيفها أو تحديد هامش الربح”.

وفي موضوع “حرية ممارسة العمل النقابي”، أدانت الكونفدرالية لجوء بعض “القطاعات إلى الانتقام، والممارسات التعسفية في حق المسؤولين الكونفدراليين ومحاربة العمل النقابي، وكذلك استمرار تعطيل لجان البحث والمصالحة لمعالجة النزاعات على المستوى الإقليمي”.

ودعت النقابة، ضمن المصدر ذاته، إلى “المشاركة المكثفة والقوية في المسيرة التي دعت لها الجبهة الاجتماعية المغربية يوم الأحد 29 ماي الجاري على الساعة الحادية عشرة صباحا انطلاقا من ساحة النصر درب عمر تحت شعار: “ضد الغلاء، القمع، والتطبيع”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.