باشا يمنع “احتجاحا” بدمنات.. هل يجهل القانون؟ (وثيقة)


منعت باشوية مدينة دمنات، اليوم الأربعاء 18 ماي الجاري، تنظيم وقفة احتجاجية لهيئات سياسية ونقابية وحقوقية بالمدينة.

وبرّر باشا  المدينة قرار المنع، بحالة الطوارئ الصحية، وبما عبّر عنه بـ”أسباب تتعلّق بالمحافظة على النظام العام، والصحة العامة”، ولأجل “ضمان استمرار حركة السير والجولان”.

وقال إن الوقفة تعتبر تجمهرا بالشارع العام “دون ترخيص”، وخرقا لحالة الطوارئ، مشيرا إلى أنها يمكن أن “تشكل مسا بالأمن العام والصحة العامة وأن تحدث فوضى وتعطل حركة السير والجولان”.

- إشهار -

جدير بالأهمية أن القانون المغربي لا يـُلزم المواطنين أو الجمعيات بـ”طلب الترخيض”، قبل تنظيم “أنشطتهم الاحتجاجية”، وإنما يُلزمهم بـ”التصريح”.

يُذكر أن بعض الهيئات، كانت ستحتج على خلفية إعلان جمعية “الصداقة المغربية الإسرائيلية”، عن تنظيم لقاء إسرائيلي-مغربي بمدينة دمنات خلال الأيام المقبلة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.