ارتفاع مؤشر التضخم إلى 3.9 بالمئة خلال شهر مارس


ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين (المحدد الأساسي للتضخم) في المغرب، بنسبة 3.9 بالمئة علـ.ـى أساس سنوي، في مارس الماضي، بعد زيادة 3.6 في المائة في شهر فبراير.

وأرجعت المندوبية السامية للتخطيط، في تقرير، اليوم الجمعة 22 أبريل الجاري، ارتفاع التضخم إلـ.ـى زيادة أسعار المواد الغذائية بنسبة 9.1 بالمائة، والنقل بنسبة 7.6 بالمائة، فيما زادت أسعار السلع غير الغذائية بنسبة 2.8 بالمئة.

- إشهار -

وانخفض التضخم الأساسي، الذي يستبعد السلع شديدة التقلب في أسعارها كـ.ـالغذاء والطاقة، إلى 3.5 بالمئة في مارس، على أساس سنوي، حيث كان في 3.6 بالمائة خلال شهر فبراير.

وشهد المغرب خلال الأسابيع الأخيرة، ارتفاعات كبيرة في أسعار عدد من المواد الاستهلاكية، وخصوصا المواد الطاقية، وأرجعت الحكومة تلك الزيادات إلى مخلفات أزمة كورونا، والموسم الفلاحي الجاف، وتداعيات الحرب الروسية-الأوكرانيا.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.