أعمال شغب في السويد بسبب حرق “القرآن” (فيديو)


اندلعت أعمال شغب، في السويد، إثر إقدام “ناشط” من مجموعة “يمينية متطرفة” على حرق “القرآن” فـ.ـي مدينة “لينشوبينغ”، مما أدى إلى إصابة 3 شرطيين سويديين.

وكانت الشرطة السويدية، قد سمحت بتنظيم تظاهرة، بعد ظهر الخميس، للناشط الدنماركي اليميني المتطـ.ـرف راسموس بالودان، وحزبه “الخط المتشدد” المعروف باستفزازاته المناهضة للإسلام.

ولم تتمكن جماعة اليمين المتطرف من الوصول إلى مكان التجمّع، وتدهور الوضع بعد ذلك بين مشاركين فـ.ـي تظاهرة مضادة والشرطة، وفقاً لمشاهد بثتها مواقع التواصل الاجتماعي.

ويظهر في بعضها عشرات الشبان وجوههم مقنعة أو مخفية بغطاء للرأس، يكسرون زجاج سيارات الشرطة. ويقف أحد المحتجين المناهضين لتجمع اليمين المتطرف على سطح سيارة ويقول: “الله أكبر”.

- إشهار -

وتمكن السياسي المتطرف في وقت لاحق من إشغال النار فـ.ـي نسخة من “القرآن” وسط تنديد من المسلمين المتواجدين في المكان.

وقالت متحدثة باسم الشرطة للتلفزيون الوطني “SVT”: “كانت الأجواء عنيفة واستهدفت هجمات الشرطة في المكان”، موضحة أن الأجواء هدأت بعدما غادر عناصر الأمن المكان.

ووصفت الشرطة المحلية الأحداث في بيان، حسب ما نقلته وسائل إعلام دولية، بأنها “أعمال شغب عنيفة”، معلنة إصابة 3 من عناصرها بجروح واعتقال اثنين من المحتجبن.

وكان من المقرر حصول تظاهرة أخرى لليمين المتطرف بقيادة راسموس بالودان عصرا في بلدة قريبة من نورشوبينغ، لكن تعذر تنظيمها أيضا.

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.