منع “أنشطة الأحزاب” على طاولة الوزير بنسعيد


وجه البرلماني مصطفى الإبراهيمي، سؤالا كتابيا إلى وزير الشباب والثقافة والاتصال المهدي بنسعيد، يتمحور حول “رفض إقامة أنشـ.ـطة تواصلية للأحزاب والنقابات بدور الشباب”.

وقال البرلماني في سؤاله الموجه للوزير يوم الخميس 24 مارس الجاري: “لقد توصلت بعدة شكايات طـ.ـالت أحزابا مختلفة كان آخرها بمدينة بركان، حيث امتنعت المسـ.ـؤولة الإقليمية لوزارتكم شفهيا، ورفضت تسليم المنع كتابة، والترخيص لحزب العدالة والتنمية لإقامة جمع عـ.ـام انتدابي، بإحدى القاعات التابعة لقطاعكم بالإقليم، بدعوى القرار الذي اتخذ بمنع الاجتماعات التواصلية والداخلية للأحزاب والنقابات بالقاعات التابعة لقطاع”.

- إشهار -

وأكد البرلماني على أن المنع يتنافى مع منشور الوزير الأول رقم 99 / 28 ن ع / م بتاريخ 5 نوفمبر 1999، وكذا قرار وزير الداخلية رقم 11. 3136 بتاريخ 9 نوفمبر 2011 بتحديد شروط وكيفيات استعمال القاعات العمومية التابعة للدولة من لدن الأحزاب السياسية في إطار ممارسة أنشطتها.

وأضاف النائب قائلا: ” وأمام هذه الخروقات لبعض المسؤولين الإقليميين والتراجع على ما كان معمولا به سابقا، نسائلكم هل ستفتحون تحقيقا في الموضوع؟ وماهي الإجراءات الاستعجالية التي ستتخذونها لتفعيل المقتضيات القانونية والتنظيمية للترخيص لأنشطة الأحزاب بإقليم بركان وعلى الصعيد الوطني؟”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.