الحكومة تخرج عن صمتها حول فضيحة ”الجنس مقابل النقط”


بديل.أنفو-

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس، بخصوص قضية “الجنس مقابل اللنقط”، إن السلطة التنفيذية لا يمكن أن تتدخل في عمل السلطة القضائية، احتراما لاستقلاليتها.

- إشهار -

وأضاف بايتاس في الندوة الصحفية التي أعقبت مجلس الحكومة اليوم الخميس 6 يناير الجاري، “عمل الحكومة يقتصر على بعث لجان تقصي عن طريق القطاع الحكومي المعني”، وهو وزارة التعليم العالي.

وأكد “إذا كان الموضوع يكتسي طابعا جنحيا أو جنائيا فإن الأمر يُسند إلى القضاء ولا يمكن التدخل في عمله”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.