ترامب مُصر على “تزوير الانتخابات”


وكالات ـ حرص الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، يوم السبت14 نونبر الجاري، على توجيه التحية إلى المحتجين الذين نزلوا لشوارع العاصمة واشنطن حتى يعربوا عن غضبهم لما يعتبرونه تزويرا لانتخابات الرئاسة التي فاز بها المرشح الديمقراطي، جو بايدن.

وبحسب ما نقلت صحيفة “واشنطن بوست”، فإن موكب ترامب تقدم صوب آلاف المحتجين، ثم قام بتحيتهم من داخل السيارة التي تمتاز بدرجة متقدمة من الحماية وتوصف بـ”الوحش”.

وعلى الساعة العاشرة صباحا، بالتوقيت المحلي في العاصمة واشنطن، اجتازت سيارة ترامب “شارع فيلاديلفيا”، من أجل الإعراب عن تأييده للمتظاهرين، ثم تقدم الموكب إلى ساحة الحرية.

وبدا ترامب مبتسما وهو يلوح للمتظاهرين الذي يشككون بدورهم في نزاهة الانتخابات، قائلين إن النصر سرق بشكل واضح من المرشح الجمهوري.

وبدورهم، شرع محتجون في الهتاف لترامب بينما انهمك آخرون في التقاط الصور ومقاطع الفيديو.

- إشهار -

وأوردت الصحيفة الأميركية، أن ترامب جاء إلى تحية المحتجين ثم توجه إلى ضواحي فرجينيا حتى يمارس لعبة الغولف المفضلة لديه.

لكن المظاهرات المؤيدة لترامب لم تخْلُ من المناكفات، نظرا إلى قدوم ناشطين يعارضون الرئيس الجمهوري ويقولون إنهم يقفون ضد “الفاشية”.

وكتبت “واشنطن بوست”، أن المتظاهرين المؤيدين لترامب شملوا كلا من القوميين البيض وعددا من نشطاء اليمين والمؤمنين بنظرية المؤامرة في الولايات المتحدة.

ورفع المحتجون المساندون للرئيس والمرشح الجمهوري شعارات تطالب بإحصاء ما تقول إنها “الأصوات الشرعية” التي يقول ترامب إنه فاز بها، لكن نصره تعرض للسرقة.

في غضون ذلك، حمل آخرون شعار “لنجعل أميركا عظمى مرة أخرى”، الذي خاض به ترامب حملته الانتخابية في 2016 و2020.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.