جريمة قتل بشعة.. والضحية يخلف أسرته دون معيل


منصف عيشاش- قُتِلَ شاب في مقتبل العمر، صباح يوم الجمعة 29 يناير الجاري بمدينة القنيطرة، بعد تعرضه لعدة طعنات قاتلة على مستوى الرأس والفخذ الأيسر.

وقالت زوجة الضحية ل”موقع بديل” “إن الجاني كان يتربص بالضحية لأزيد من أربعة أيام قبل أن يقوم بفعله الإجرامي”.

وأضافت الزوجة أن أصل المشكل بينهما قديم يرجع لأزيد من سنة، وسبق أن تم الصلح بينهما بتدخل من السلطات المحلية، لكن الجاني سرعان ما بدأ في تهديد الضحية من جديد حتى اليوم الذي استدرجه فيه من أجل فعله الإجرامي”.

- إشهار -

ووجهت الزوجة رسالة للمسؤولين قائلة بأن زوجها المعيل الوحيد لأسرتها “راح اليوم ضحية جريمة قتل وترك وراءه ثلاثة أبناء وزوجته الحامل وقالت: “فكيف سنوفر قوتنا اليومي ابتداء من اليوم؟”.

وصرح شاهد عيان “أن الجاني والضحية كانا في حالة سكر بعدها أقدم الجاني على مهاجمة الضحية بطعنات قوية ومختلفة في الرأس والفخذ، جعلته قتيلا قبل نقله من طرف رجال الوقاية المدنية إلى المستشفى الإدريسي بالقنيطرة”.

وجاءت عملية توقيف الجاني بعد مطاردته من طرف السلطات الأمنية بحي وافا بمنطقة الساكنية، وتم وضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة قصد البحث معه في ملابسات الجريمة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.