“التحايل على الأبناك” يُورط شابين


أوقفت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، يوم أمس الثلاثاء، شخصين يبلغان من العمر 22 و31 سنة، أحدهما مواطن من جنسية إيطالية مقيم بالمغرب، يُشتبه ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في المس بأنظمة المعالجة الآلية للمعطيات البنكية.

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء الرسمية، فإن مصالح الأمن مصالح الأمن الوطني، تمكّنت بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، يوم 11 ماي الجاري، من تفكيك شبكة إجرامية تنشط في المس بنظم المعالجة الإلكترونية للمعطيات البنكية واستغلالها في إجراء معاملات تجارية وعمليات شراء على الأنترنيت.

- إشهار -

وأضافت أن “الأبحاث والتحريات المتواصلة في هذه القضية، قادت إلى توقيف المشتبه فيهما، المتورطين في المشاركة في هذه الأفعال الإجرامية وتصريف الأموال المتحصلة منها”.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن كافة ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما تتواصل الأبحاث والتحريات من أجل باقي المتورطين المفترضين في هذه الأنشطة الإجرامية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد