رأس السنة الأمازيغية.. “45 جمعية” تتوجه إلى الملك


راسلت 45 جمعية مدنية وحقوقية ونسائية أمازيغية الملك محمد السادس، من أجل إقرار رأس السنة الأمازيغية الجديدة عيدا وطنيا وعطلة رسمية مؤدى عنها، وذلك على بعد أيام من المناسبة التي تصادف 13 يناير من كل سنة.

وقالت الجمعيات الموقعة على الرسالة، مخاطبة الملك محمد السادس، “نتوجه إلكم بهذا الطلب وكلنا أمل في أن يحظى رأس السنة الأمازيغية بعنايتكم السامية”.

- إشهار -

وناشدت الجمعيات، الملك محمد السادس بأن يعطي “تعليماته لإقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا بعطلة مؤدى عنها، على غرار باقي الأعياد والعطل الرسمية”.

وترى الهيئات الموقعة ان إقرار هذه المناسبة “من شأنه أن يعيد الانتعاش للأمازيغية تماشيا مع روح وفلسفة الدستور وانسجاما مع الخطب الملكية ذات الصلة”.

يشار إلى أن إقرار الأعياد الوطنية، تتم بمقتضى المراسيم، التي تدخل ضمن اختصاصات رئاسة الحكومة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.