وهبي يعلن موعد “شفوي المحاماة” ومصداقية المؤسسات على المحك


على الرغم من خطورة الفضائح التي أُثيرت بشأن نتائج الامتحان الكتابي المتعلق بمنح الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة، والتي تدفع بالمواطنين وغيرهم إلى فقدان الثقة مؤسسات الدولة المغربية، أعلن وزير موعد إجراء الاختبار الشفوي لاتمام المسطرة.

وأوردت الوزارة، ضمن بلاغ، الاختبار الشفوي، يُجرى في أيام 1 و2 و3 و4 مارس 2023 بمقر المعهد العالي للقضاء، وذلك طبقا لمقتضيات المادة السابعة من قرار وزير العدل رقم 43/م.ش.م/2022 بتاريخ 14 شتنبر 2022 الذي تنظم بموجبه كيفية إجراء الامتحان الخاص بمنح شهادة الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة برسم سنة 2022.

وعبّر عدد من متتبعي الشأن العام، والمعنيين بامتحان والمهنة، عن رفضهم للنتائج، مشيرين إلى أن “هناك رائحة للفساد في الموضوع”، فيما دعا آخرون إلى إعادة الامتحان.

- إشهار -

وكتب عدد من روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، إن “المثير في النتائج المعلن عنها، هو أنها تتضمّن عددا من الناجحين الذين يحملون الأسماء العائلية لمحامين معروفين بالمغرب”.

يُذكر أن المسؤول الحكومي، سبق له أن صرّح بانه تعرض لضغوطات من أجل تسقيف عدد الناجحين في 500 أو 600، قبل أن يُضيف أنه رفض ذلك، ورفع العدد إلى 2000، وهو ما أدى إلى التساؤل: “كيف رفع الوزير العدد؟”.

وفي سيّاق متصل،، خرج “مكتب” جمعية هيئات المحامين بالمغرب، واعتبر أن هناك “حملة ممنهجة تستهدف مهنة المحاماة”، وهو ما رفضه متتبعون وعدد من المنتمين إلى المهنة، معتبرين أن بلاغ مكتب الهيئة “يسيء” إلى هذه المهنة النبيلة، ويضعها في خندق الدفاع عن “الفساد والمحسوبية”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.