إسبانيا: تحسين العلاقات مع المغرب تتقدم


أعلن وزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، أن الخطط التي تم وضعها لتحسين العلاقات بين الرباط ومدريد “تتقدم وفق الأجندة التي تم تحديدها سابقا”.

وأشار الوزير، حسب ما أوردته وسائل إعلام إسبانية، إلى أن القمة المرتقبة بين المغرب وإسبانيا، والتي تم الإعلان عنها سابقا خلال لقاء جمعه بنظيره المغربي ناصر بوريطة، ستنظم نهاية يناير الجاري.

- إشهار -

وكان ألباريس قد أعلن أن حجم التبادلات التجارية بين المغرب وإسبانيا، ارتفع عقب استئناف العلاقات الدبلوماسية، بـ 30 في المائة.

وفي تصريحات صحافية، أشار المسؤول الدبلوماسي الإسباني، إلى أن نسبة المهاجرين السريين، من المغرب نحو إسبانيا، تراجعت بشكل ملحوظ.

وذكر أن إعادة فتح الجمارك في مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين سيتم خلال شهر يناير الجاري قبل القمة الثنائية، وسيكون فتح الجمارك منظما وتدريجيا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.