“المنتخب” و”رأس السنة” ينعشان مداخيل السياحة


سجل القطاع السياحي ارتفاعا في عدد الحجوزات وليالي المبيت بالتزامن مع حلول رأس السنة الميلادية، الأمر الذي أدى إلى انتعاش القطاع بشكل يمكن أن يساهم بشكل كبير في تجاوز حالة شبه الركود التي عاشها خلال السنتين الأخيرتين.

وسجلت مداخيل القطاع السياحي ارتفاعا كبيرا، خلال هذه السنة، حيث حققت 81.72 مليار درهم إلى متم نونبر الماضي، مقارنة مع 32.28 مليار درهم خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

- إشهار -

وأرجع عدد من المختصين في القطاع ارتفاع نسبة الإقبال على المغرب، إلى التألق الكبير الذي حققه المنتخب المغربي في كأس العالم الأخيرة بقطر، الأمر الذي ساهم في التعريف بالمغرب كوجهة سياحية، وزيادة عدد الراغبين بزيارته.

ومن المرتقب أن تشهد مدن، مراكش وأكادير وطنجة وفاس، أكبر نسبة من الإقبال، بالنظر إلى السمعة التي تتوفر عليها هذه الوجهات وتوفرها على بنيات استقبال مهمة.

وتحدث بعض المتتبعين للشأن السياحي أن نسبة الملء في أغلب الفنادق المصنفة في مراكش وصلت إلى 100 في المائة، كما سجلت مدن أخرى ارتفاعا كبيرا في عدد السياح، بالتزامن مع ارتفاع عدد الرحلات الجوية القادمة إلى المغرب خلال الأسبوع الجاري.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.