“شُرفاء الرقيبات” يطالبون وزارة الثقافة بـ”الاعتذار”


طالب بعض سكان “قبيلة الركيبات”، الذين يُطلقون على أنفسهم “حفدة الشيخ أحمد الرڴيبي”، وزارة الثقافة بـ”الاعتذار” على خلفية عرض فيلم، اعتُبر أنه يحمل عبارات مُسيئة “للولي الصالح أحمد الركيبي” بمهرجان الأفلام الوثائقية بالعيون.

يُذكر أن الفيلم الوثائقي، الذي حمل عنوان “زوايا الصحراء زوايا الوطن”، كان قد أثار الجدل داخل الأوساط الصحراوية، بعدما تم الإشارة فيه إلى أن “أحمد الركيبي” ليس مغربيا، وإلى أنه ليس وليا من أولياء الله، لأنه كان عاقرا.

- إشهار -

وأدى الجدل الذي أثير بين المهتمين بالشأن العام، في الأقاليم الجنوبية، بسلطات مدينة العيون إلى إيقاف فعاليات المهرجان وإلغاء حفله الختامي.

وعبر بيان صادر عن “شيوخ قبيلة الرقيبات بإقليم أسا الزاك”، أمس الخميس 29 دجنبر الجاري، عن استعدادهم لـ”تنظيم ملتقى عند ضريح زاوية الشيخ الولي الصالح بمنطقة الحبشي”.

وفي السياق ذاته، عبرت مكونات قبلية بالأقاليم الجنوبية، عن تضامنها مع قبيلة الرقيبات مؤكدة رفضها لما “أورده الفيلم”، فيما أشار مهتمون بالشأن الثقافي، والمدافعون عن حرية التعبير، إلى أن الفنون تسعى دائما إلى خلق النّقاش وزعزعة المسلمات الثقافية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.