الجمعية “تدين” اعتقال عبد الباسط سباع


أدانت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان “اعتقال الناشط عبد الباسط سباع، عضو فرعها بإمنتانوت إقليم شيشاوة، يوم الأحد 25 دجنبر الجاري”.

وقال فرع الجمعية، ضمن بيان، إنه “يتابع بقلق واهتمام اعتقال سباع عضو فرع الجمعية بإمنتانوت، إقليم شيشاوة على مستوى السد القضائي بمدخل مدينة أكادير، حيث كان متوجها إليها من مدينة الصويرة”.

- إشهار -

وأضافت الجمعية، اليوم الثلاثاء، أن سباع “ظل بمخفر الشرطة بولاية الأمن بأكادير إلى أن تم ترحيله مساء الإثنين إلى ولاية أمن الصويرة”.

ومن المرجح أن سبب اعتقال الناشط الحقوقي، حسب المصدر، هو “تدوينات قديمة على حسابه الفايسبوكي، وذلك في سياق القمع والتضييق الذي طال حرية الرأي والتعبير خاصة على مستوى وسائل التواصل الاجتماعي، كما طال الإطارات الديموقراطية”، وفقا لتعبير البيان.

وعبرت الجمعية عن “استغرابها لعدم توجيه استدعاء للسباع في مكان إقامته المعروف، بدل مذكرة بحث، وعن خشيتها من أن يكون سبب الاعتقال نشاطه الحقوقي والديموقراطي”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.