اتهامات لرئيسة البيضاء بتفويت “زقاق عمومي” لشركة عقارية


اتُّهمت رئيسة المجلس الجماعي لمدينة الدار البيضاء، نبيلة الرميلي، بـ”تفويت زقاق يدخل ضمن الملك الخاص للدولة (الزرزور بالحي الحسني)، إلى شركة عقارية”، وهو ما أثار غضب الساكنة وعدد من الفاعلين المدنيين بالمدينة.

ولجأ سكان الحي، حسبما أورده رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، محمّد الغلوسي، إلى “مكاتبة مجلس عمالة الحي الحسني ورفع دعوى أمام المحكمة الإدارية”.

وذكر الغلوسي، ضمن تدوينة أن “بيع هذا الزقاق، يسائل العمدة وأغلبيتها حول ما إذا كان يصح قانونا تفويت أملاك خاصة للدولة للخواص والذين غالبا مايلبسون ثوب المنعشين العقاريين أو المستثمرين، ذلك أن المادة 5 من القانون رقم19-57 المتعلق بالأملاك العقارية للجماعات الترابية تمنع أي تفويت لتلك العقارات”.

- إشهار -

وأشار الغلوسي، إلى أن الموضوع، يفرض على “وزير الداخلية التدخل لفتح بحث موسع وشامل حول ظروفه وملابساته”.

وفي السيّاق ذاته، قال رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس مدينة الدار البيضاء، عبد الصمد حيكر، في تصريح لموقع “بديل”، إنه لا يتوفر على أي معلومة رسمية، بشأن الموضوع، وكل ما يعرفه، هو ما تمّ تداوله إعلاميا.

يُذكر أن موقع “بديل”، حاول التواصل مع رئيسة المجلس الجماعي، نبيلة الرميلي، قصد معرفة “حقيقة الموضوع”، إلا أن هاتفها ظل يرن دون أن تجيب.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.