بعدما تجنب المغرب.. صاروخ صيني يخلق الفوضى بإسبانيا والبرتغال


تسبب صاروخ صيني في فوضى جوية بإسبانيا والبرتغال، بعدما عاد من رحلة فضاء حمل خلالها تجهيزات ضرورية لبناء محطة الفضاء الصينية “Tiangong”.

وأغلقت السلطات الإسبانية، صباح اليوم الجمعة 4 ينويو الجاري، أجواءها لنحو ساعة كاملة ابتداء من الساعة العاشرة والنصف، على طول مسار الصاروخ الذي مر فوق جزر البليار وإقليم كاتالونيا قبل ان يشق طريقه فوق البرتغال.

- إشهار -

وكان تحذير صدر بشأن عودة صاروخ صيني يتراوح وزنه بين 17 و23 طنا، بما دفع لإغلاق قسم كبير من أجواء إسبانيا مخافة وقوع حوادث اصطدام بطائرات تحلق في سماء إسبانيا ثم البرتغال.

ووفق تقارير إعلامية إسبانية، فإن السلطات الصينية فقدت السيطرة على الصاروخ العائد إلى الأرض، حيث توقعت أن يصل إلى الأرض قبل يوم واحد من الموعد المحدد له، وسيخترق الأجواء فوق إسبانيا والبرتغال أو المغرب.

وأفادت صحيفة “La Vanguardia” الإسبانية بان واقعة إغلاق الأجواء لنحو ساعة من الزمن، ستؤثر على مختلف الرحلات الجوية المبرمجة في مختلف مطارات إسبانيا لبقية اليوم الجمعة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.