مطالب بوقف “عرقلة” تعليم الأمازيغية بالمدرسة العمومية


طالبت النائبة البرلمانية، حنان اتركين، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، بالعمل على وقف ما أسمته بـ”الممارسات المعرقلة لورش تعليم الأمازيغية بالمدرسة العمومية”.

وقالت برلمانية الأصالة والمعاصرة، ضمن سؤال كتابي: “مع كل دخول مدرسي تظهر سلوكات مقاومة للتوجه الذي يهدف لإعطاء الأمازيغية مكانتها التي تستحقها في المنظومة التعليمية، وهو التوجه الإصلاحي الذي انخرطت فيه بلادنا، والرامي إلى العناية بكل مقومات الثقافة والهوية المغربية”.

- إشهار -

وأضافت برلمانية جهة مراكش أسفي: “إذ تعرف بعض المدارس إقدام مدرائها على التصرف في الاستعمال الزمني المخصص لمادة اللغة الأمازيغية ضدا على التعليمات المضمنة في المذكرات الوزارية، فضلا عن عدم توفير الكتاب المدرسي، وفرض تدريس مواد أخرى على أساتذة اللغة الأمازيغية”.

وذكرت اتريكن أنه يُحسب للحكومة الحالية، رغم الملاحظات الموجودة، حرصها الكبير على تنزيل ورش اللغة الأمازيغية عبر تفعيل أمثل للقانون التنظيمي المتعلق بها، وعبر العمل على خدمة الغاية الدستورية، بتمكينها من السبل والوسائل الكفيلة بجعلها لغة رسمية إلى جانب اللغة العربية”.

وتساءلت عضوة لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج، مع الوزير بنموسى، عن “الإجراءات التي يعتزم القيام بها لتوقيف هذه الممارسات المعرقلة والمعطلة لورش تعليم الأمازيغية بالمدرسة العمومية”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.