الأغلبية البرلمانية تؤكد أهمية إعمال جميع الآليات الرقابية


أكدت الفرق البرلمانية المكونة لتحالف الأغلبية الحكومية بمجلس النواب على أهمية إعمال جميع الآليات الرقابية خلال الدخول البرلماني المقبل من أجل مناقشة جل القضايا الاقتصادية والاجتماعية التي تستأثر باهتمام الرأي العام الوطني.

وعقدت هيئة رئاسة الأغلبية بمجلس النواب، أمس الأربعاء 07 شتنبر الجاري، اجتماعا بمقر المجلس، برئاسة محمد غياث رئيس الهيئة، ورئيس الفريق البرلماني للتجمع الوطني للأحرار، وحضور أحمد تويزي رئيس فريق الأصالة والمعاصرة، ونور الدين مضيان رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية.

- إشهار -

وتطرقت الهيئة، حسب بلاغ لها، إلى مستجدات الساحة السياسية، ورهانات العمل التشريعي والرقابي وتقييم السياسات العمومية، “حيث أكد الجميع على ضرورة الإسراع بإنجاز تقارير مجموعات العمل الموضوعاتية والمهام الاستطلاعية المؤقتة الجارية، وإخراجها إلى حيز الوجود، علاوة على أهمية إعمال جميع الآليات الرقابية الأخرى”.

وتوقفت الهيئة، حسب المصدر، عند “عدد من مشاريع ومقترحات القوانين قيد الدرس بالمجلس، والتي يجب إيلاؤها العناية الكاملة بالنظر لأهميتها القصوى في المساهمة في تعزيز مسلسل التنمية الاقتصادية والاجتماعية ببلادنا”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.