بمستشفى بالرباط.. مارسيل خليفة: تعرضت لـ”تحرش” عاطفي


على خلفية تعرّضه لوعكة صحية طارئة، اقتضت خضوعه للاستشفاء بمستشفى بالعاصمة المغربية الرباط، قال مارسيل خليفة: “أشعر أن ما تعرضت له من “تحرّش” عاطفي بفيض الحب الممنوح لي والمسكوب على صدري.. أراحني وطمأنني على أني أدّيت رسالتي بنبل”.

وأوضح خليفة، ضمن تدوينة، أنه حينما دخل المستشفى، وجد نفسه محاطا بـ”الأطباء والممرضات من كل الجهات، وجد اسمه يسبق بدنه إلى نفوسهم وأيديهم”.

وبتعبير مجازي كتب: “خشيت من أن يجردوا اسمي من بشريته، فلا يروا إليه إلاّ من خلال ما تبعثه رمزيته فيهم من معاني الموسيقى والأغنية”.

- إشهار -

وتابع: “عليّ أن أستدرك وأقول إنهم قاموا بأكثر من واجبهم في تطبيبي وتمريضي، وأحاطوني بكل الحب وبأرفع مستويات الرعاية”.

وأبرز الفنان اللّبناني، أن يشعر – في ذات الوقت – بالثمن الباهظ الذي يرتبه على المرء رأسمال الرمزية الذي يحمله.

وختم خليفة، بالقول: “يا من سهروا على راحتي، أصدقائي الذين تحملّوا عبء هذه الوعكة .. لكم مني كل الحب وكل العرفان على الصنيع الجميل!”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.