“فوكس” يهاجم المغرب بسبب “الهجرة” نحو مليلية المحتلة


جدّد حزب “فوكس” الإسباني اليميني المتطرّف هجومه على المغرب، بسبب إقدام عدد من المهاجرين على اقتحام مدينة مليلية المحتلة.

يذكر أن مجموعة من المهاجرين غير القانونين المنحدرين من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء، أقدموا صباح يوم الجمعة، على عملية اقتحام المدينة من خلال محاولة تسلق السياج الحديدي بين مدينتي الناظور ومليلية.

وقال حزب “فوكس”، حسب ما ذكرته وسائل إعلام إسبانية، إن “المغرب تساهل مع تقدم الآلاف من المهاجرين صوب السياج الحدودي لمليلية لشنّ هجوم الدخول إلى المدينة”.

- إشهار -

وذكر الحزب أن المغرب لم يقم، قبل الأحداث، بنشر قواته ووضعها في حالة تأهب، كما لم يعمل على تفريق تجمعات هؤلاء قبل الهجوم.

وفي سياق متصل، هاجم الحزب رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، بعد إشادة هذا الأخير بتصدي القوات المغربية لمحاولة المهاجرين الأفارقة اقتحام سياج مليلية.

وطالب الحزب اليميني المتطرف بـ”الإغلاق النهائي” لحدود مدينتي مليلية وسبتة المحتلتين، وعسكرتهما حتى يعترف المغرب بالسيادة الإسبانية عليهما.

يذكر أن هجوما عنيفا شنّه، يوم الجمعة، مهاجرون ينحدرون من دول جنوب الصحراء لاقتحام سياج مليلية، خلّف العشرات من القتلى والجرحى.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.