رفاق بن عبد الله يهاجمون الحكومة


انتقد حزب التقدم والاشتراكية، اليوم السبت 18 يونيو الجاري، الحكومة المغربية، معتبرين أنها أصبحت “جزءا من المشكل”، في الوقت الذي كان يفترض فيها أن تحل مشاكل المغاربة.

وقال الحزب، ضمن تقرير لمكتبه السياسي، إن “الحكومة التي كان يُفتَرَض أن تكون جزءا من الحلول صارت جزءا من المشاكل، بِضُعفها وصمتها وغيابها”.

- إشهار -

وأضاف الحزب خلال اجتماع لجنته المركزية: “في الواقع، ليست المعارضة، فقط، من يتساءل عن إجراءات وقرارات هذه الحكومة، بل أوساط مختلفة في المجتمع”.

وتابع: “الآن، ينضاف عاملُ ضعفِ الحكومة إلى العوامل الموضوعية الصعبة، مما يزيدُ في تعقيد أوضاع المقاولة، وأوضاع الشغل، وتدهور القدرة الشرائية، وتَعَمُّقِ الفقر والهشاشة”.

ونبه الحزب إلى أن المشاكل التي يعرفها المغرب، هي مشاكل مشتركة مع عدد كبير من البلدان، لكن حكومات أخرى استطاعت أن تجد حلولا مكنت من التحفيف من معاناة مواطنيها.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.