أزمة “الخبز”.. فيدرالية المخابز تُعلن تحرير الأسعار


أعلنت الفيدرالية المغربية للمخابز والحلويات، تحرير “سعر الخبز” من الثمن المرجعي المتعارف عليه والمحدد في 1.20 درهم للخبزة، مشيرة إلى أنه سيصبح “خاضعا لحرية السوق”.

وجاء ذلك، في بيان، صادر عن الفيدرالية، عقب أيام دراسية، قالت إنها نظمتها، بمراكش، في 14 و15 و16 من يونيو الجاري، قصد الوقوف على ما أسموه بـ”التحولات والتحديات والمستجدات، التي ساهمت في تراكمت أثقلت كاهل المهنيين بالديون”.

- إشهار -

وكتبت الفيدرالية، ضمن البيان: “تحررنا من عرف الثمن المرجعي للخبز، ونعتبر مادة الخبز منتوجا محررا قانونا وواقعا، يخضع لحرية الأسعار والمنافسة الذي أساسه معادلة العرض والطلب “، مسترسلة: “ولا يمكن القبول بتلفيفه بمفاهيم لا سند قانوني لها”.

وذكرت الفيدرالية أنه لا علم لها بوجود “أي اتفاق بين الحكومة والمخابز والمطاحن حول الحفاظ على ثمن الخبزة الواحدة في 1.20 درهم”.

ولفتت الفيدرالية أن قرارها يأتي في سياق “ارتفاع لهيب الأسعار للمواد الأولية، التي تدخل في صناعة الخبز والحلويات، وكذا المواد الطاقية التي تؤثر بشكل مباشر على ارتفاع تكلفة إنتاج وتوزيع وتسويق مادة الخبز”.

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Khaled يقول

    بوادر ثورة الكوميرة الثانية او ثورة الجياع. لك اله يا وطني

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.