غلاء أثمنة النقل البحري يؤثر في عملية “مرحبا”


عبر عدد من المغاربة المقيميين بالخارج، عن غضبهم جراء الأثمنة المرتفعة لتذاكر النقل البحري، بين إسبانيا والمغرب، معتبرين أن ذلك أن يشكّل عائقاً أمام زيارتهم للمغرب خلال الصيف الجاري.

وفي هذا السياق، قالت النائبة البرلمانية عن جهة الشمال زينب السيمو، ضمن سؤال موجّه إلى وزير النقل واللوجستيك محمد عبد الجليل، إن “جاليتنا المغربية المقيمة بالخارج، بدأت تشتكي من الارتفاع الزائد في أثمنة تذاكر السفر إلى إسبانيا”.

- إشهار -

واعتبرت برلمانية التجمع الوطني للأحرار أن هذه “الأثمنة لا تتناسب مع إمكانيات بعض مغاربة العالم، الذين عانوا لمدة أكثر سنتين من البعد عن عائلاتهم وأقاربهم ووطنهم الأم بسبب الظروف الصحية المتعلقة بكوفيد 19 التي عاشها العالم”.

وساءلت البرلمانية زينب السيمو، الوزير عن “التدابير الاستعجالية التي ستتخذها قصد التدخل في هذا الأمر الذي يهم فئة عزيزة علينا جميعا ولها اعتبار كبير للبلد”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.