مطالب بتحسين خدمات مستوصف المنابهة بمراكش


طالبت البرلمانية عن فريق التجمع الوطني للأحرار مريم الرميلي، وزير الصحة بالعمل على معالجة المشاكل التي يعرفها المستوصف الصحي للجماعية الترابية المنابهة بمراكش.

وقالت الرميلي، في سؤال كتابي: “يعرف المستوصف الصحي بالجماعة الترابية المنابهة عدة مشاكل، تتجلى أهمها في خدمات الاستقبال، التي تؤثر بشكل سلبي على جودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى”.

- إشهار -

وأضافت برلمانية جهة مراكش أسفي، أن الخدمات التي يقدمها هذا المستوصف “لا ترقى لانتظارات الساكنة، البالغ عددها 12893 نسمة، والتي تبعد عن أقرب مستشفى جامعي بـ 55 كلم، وعن أقرب مركز استشفائي جهوي ب، 45 كلم”.

ونبهت الرميلي، في السؤال الموضوع لدى رئاسة مجلس النواب، أمس الخميس 5 ماي الجاري، لـ”ضعف الموارد البشرية بالمستوصف، حيث توجد ممرضة واحدة تقدم خدمات جليلة رغم صعوبة ظروف العمل”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.